Monday, 11 February 2008

بعد زواج دام 60 سنة تكشف له السر و هي تموت

ظلا متزوجين ستين سنة كانا خلالها يتصارحان حول كل شيء

ويسعدان بقضاء كل الوقت في الكلام او خدمة أحدهما الآخر

ولم تكن بينهما أسرار

ولكن الزوجة العجوز كانت تحتفظ بصندوق فوق أحد الأرفف

وحذرت زوجها مرارا من فتحه او سؤالها عن محتواه

ولأن الزوج كان يحترم رغبات زوجته فإنه لم يأبه بأمر الصندوق

الى ان كان يوم أنهك فيه المرض الزوجة وقال الطبيب ان أيامها باتت معدودة

وبدأ الزوج الحزين يتأهب لمرحلة الترمل

ويضع حاجيات زوجته في حقائب ليحتفظ بها كذكريات

ثم وقعت عينه على الصندوق فحمله وتوجه به الى السرير حيث ترقد زوجته المريضة

التي ما ان رأت الصندوق حتى ابتسمت في حنو وقالت له: لا بأس بإمكانك فتح الصندوق

فتح الرجل الصندوق ووجد بداخله دميتين من القماش وإبر النسج المعروفة بالكروشيه

وتحت كل ذلك مبلغ 25 ألف جنيه

فسألها عن تلك الأشياء

فقالت العجوز هامسة: عندما تزوجتك أبلغتني جدتي ان سر الزواج الناجح يكمن في

تفادي الجدل والناقر والنقير

ونصحتني بأنه كلما غضبت منك أكتم غضبي وأقوم بصنع دمية من القماش

مستخدمة الإبر

هنا كاد الرجل ان يشرق بدموعه: دميتان فقط؟

يعني لم تغضب مني طوال ستين سنة سوى مرتين؟

و رغم حزنه على كون زوجته في فراش الموت

فقد أحس بالسعادة لأنه فهم انه لم يغضبها سوى مرتين

ولكن ماذا عن الخمسة والعشرين ألف جنيه؟

أجابته زوجته: هذا هو المبلغ الذي جمعته من بيع الدمى

6 comments:

بت خيخة وأى كلام said...

تصدق قصة حلوة فعلا
كان فيه قصة شبيهة للقصة دى
القصة بتقول ايه
واحد كان عنده دولاب وقافل عليه لبالمفتاح ورافض يقول لمراته فيه ايه جوة الدولاب
لحد ما خلاص هيودع
مراته اتحايلت عليه علشان يقولها الدولاب جواه ايه
المهم فتحت الدولاب ولاقت بيضتين وتلاتين الف جنيه
قالتله ايه البيضتين دول
قالها بصراحة كنت كل ما اخونك احط بيضة جوة الدولاب
قالت فى نفسها خمسين سنة جواز وافيش غير بيضتين معنى كدة انه خانى مرتين بس
ففرحت ان ده يعتبر عدد قليل من الخيانة فى حياة زوجية دامت خمسين سنة
وسالته عن التلاتين الف جنيه
قالها اصل انا كل ما اجمع كرتونة بيض كنت ببيعها
هههههههههههههههههههه
بس خلاص
اختك خيخة

Nigro said...

بت خيخة و أي كلام
أنا عايز أعرف بقى إيه اللي حصل بعد كده
بس اللي أنا متأكد منه إنها بعتته بدري بدري لعزرائيل
ربنا يكفينا شر الخيانة والخاينين
بس الدولاب دا طلع بيشيل بلاوي
أنا كده مش هدخّل بيتي لا دواليب و لا أي أي حاجة فيها رفوف
و نبقى نحط العزاويل في أكياس بقى
خلاص بس

سكــر said...

هههههههههههه
والله موتنى من الضوحك
انا قربت اصدق
انه مزعلهاش غير مرتين
هههههههه
هههههههههه
وخيخه سبقتنى بالقصه
بتاعة البيضتين
اللى جوا الدولاب
يلا

تقبل مرورى
احمد سكر

فرنسا هانم said...

ههههههههههههههههه
حلوه
كنت فكراه جاى من المدينه الفاضله
طلع بلديتنا
كده هتخلينى اخد لفه فى المدونه
واتمتع بها

Nigro said...

سكر
أنا برده كنت زيك كده في الأول
لحد ما وصلت للنهاية و عرفت اللي فيها
بالنسبة بقى لمرورك .. تقبّلنا يا أفندم
--------------------------
فرنسا هانم
المدينة الفاضلة دي في الأحلام وبس .. كلنا في الهوا سوا
اتفضّلي يا أفندم خدي اللي انت عايزاه و الحساب عليّا المرة دي.. انما المرة الجاية بقى اعذريني كل واحد يحاسب لنفسه
و ابقى خلّي بالك م السلّمة المكسورة

بنوته مصرية said...

هههههههههههههههههههه

فعلا زي القصة اللي قالت عليها خيخه

انا كمان سمعتها

بس بجد قصة ظريفة

تحياتي

رودي